أنت دائما في قلبي

Diposting oleh abdussalam pada 10:40, 28-Jan-13

 

حنيفة هذا هو اسمها. يسميها ابوها بهذا الإسم كي تكون مرأة صالحة و تدوم في الطريق الحنيف أي دين الإسلام. و هي خفيفة الروح فصديقاتها كثيرات و إنّها طالبة رقيقة القلب و  نجحت بدرجة ممتازة كلّ سنة. ولكنّ الأسف قدعضّها الفقر منذ نعومة أظفارها. و إنّ أباها توفّي في سنة ماضية، و الأن أمّها لا تزيد عن كونها غسّالة ملابس جيرانها كلّ يوم لنفقة بنتيها. رغم أنها تعيش في فقر مدقع ولكنّها لا تقف مكتوف اليدين. بل تتمنّى أمّها أن تلتحق بنتيها باالجامعة إلى الحصول على شهادة الدكتورة.

في يوم من الأيّام أرادت أمّها أن تتشاور مع حنيفة عن التحاقها بالمدرسة الثانويّة.

قالت أمّها: "يا ابنتي، بعد قليل ستتخرّجين في المدرسة المتوسّطة، و أريد أن تلحقي بالمعهد، ما رأيك؟؟"

فقالت حنيفة: "كلا....كلا يا أمّي، لن أدرس في المعهد قطّ، سمعت أنّ المعهد هو السجن، ولا أحبّه، في الحقيقة أريد التحاق بالمدرسة الثانويّة الحكوميّة".

"يا ابنتي، اِسمعي بياني أوّلاً، بالأمس أتَتْني إحدى جيراننا اسمها أمّ عائشة، و لها مرض شديد في بطنها، و نذرت إذا شفت من مرضها ستلتحق دراسة إحدى جيرانها، فهي تختارك.إفكري هذا الأمر جيّداً يا ابنتي...."

        بلا كلام ولا جواب،تجرى حنيفة إلى حجرتها و ترمى الباب مباشرة. و منذ تلك الواقعة لا تتحدّث حنيفة مع أمّها، و هي تسكن في حجرتها ولا تخرج منها إلاّ لطعام و لحاجة إلى الحمّام فقط. و تفكّرت في مساومة من أمّها.

        وبعد أيّام، جائت أمّ عائشة في المرّة الثّانية، و هي تسأل عن إرسال حنيفة إلى المعهد.

"يا أمّ حنيفة هل تريد حنيفة أن تدرس في المعهد؟ هل تسألينها؟"

"عفواً يا أمّ عائشة، بالأمس قد سألتها عن هذا الأمر ذي بال لمستقبلها، ولكنّها تريد أن تدرس في المدرسة الحكوميّة"

        تسمع حنيفة محادثة أمّها مع أمّ عائشة من حجرتها، حتّى تعرف مقصود أمّها عن هذاالإرسال إلى المعهد. و حينما ترجع صديقة أمّها، تخرج حنيفة من حجرتها وقالت:

"يا أمّي، أستعفي منك عن فعلي في الماضي. أني الأن أعرف غردك لماذا تريدين إرسالي إلى المعهد. أنّك تريدين أن تجعليني مرأة صالحة و معلّمة لهذه القرية، و تعلّم الاطفال هنا".

في ليلة من الليالي الباردة، ينير القمر أنحاء العالم. والسماء مزيّنة بنجوم رفّة. يهبّ نسيم الليل عليلا بليلا مع تحيّر بكر مسكينة حنيفة. في تلك الليلة يظهر كثير من الأسئلة في فؤادها.

كيف حال أمّي و أخي الصغير حينما تركتهما؟؟، هل أستطيع الإطمئنان في المعهد؟؟، عسى الله أن يجعل هذا خيرا لي. فتنام حنيفة بأفكار متحيّرة في دنيا الأحلام.

        ينفلق الفجر في الأفق الشرقي بنوره ويصيح الديك لتنبيه الغافلين و يثغو الغنم في الدبن و تغرّد الطيور على الشجرة، و حينئذ يعلو أذان الصبح من مصلّى صغير في طرف قرية بدائرة مالانج. استيقظت حنيفة من نومها ثمّ تصلّى الصبح. فتشرق الشمش خلف الجبال. و بعد ساعات، ستذهب حنيفة إلى المعهد. و فجأة دخلت أمّها إلى حجرتها وجلست حنيفة على جانب السرير و أطرقت ببصرها إلى الأرض.

"يا ابنتي، هل أعددت كلّ حاجاتك في المعهد؟"

"طبعاً يا أمّي..." أجابت حنيفة بدون نظر إلى أمّها.

"ولكن لماذا تبدو عليك القلق، هل تشعرين بإجبار على هذا القرار؟، قولي يا ابنتي..."

"في الحقيقة، أخاف على تركك، ولا أستطيع خدمتك يا أمّي"

"لا تقولي ذلك يا ابنتي،إنّ رسول صلى الله عليه وسلّم قال: (طلب العلم فريضة على كلّ مسلم و مسلمة)، و أريد أن تكوني أمهر النساء. ولا تكوني جاهلة كمثلي، استعدّي بعد قليل ستجيء أمّ عائشة".فخرجت أمّها من حجرتها و ثبتت حنيفة على سريرها بتفكير قول أمّها.

        فذهبت حنيفة إلى المعهد في يوم الأربعاء صباحا مع أمها و أمّ عائشة و أخيها الصغير. هم يذهبون بالسيّارة. و يمرّ بكثير من المدن، حتّى وصلت في مدينة جومبنج في معهد دار العلوم.

        في أوّل يوم سكنت حنيفة في المعهد. تشعر بأشدّ الحنان إلى أسرتها في مالانج، لأنّها ما سبق لها أن تبعد عنهم. و يوما بعد يوم قضت أوقاتها في المعهد بالحزن و الشوق. و التزمت الصمت كلّ يوم. حتى سألتها إحدى صديقتها اسمها عفيفة.

"يا حنيفة، كان يظهر عليك الوجوم، و رأيت الدموع تزدحم في عينيك، هل عندك مشكلة؟؟"

فقالت حنيفة بصوت منخفض:

"ما عندي مشكلة يا عفيفة، إنّما أشتاق إلى أمّي"

"هذا الأمر عاديّ لطالبة الجديدة يا حنيفة، بمرور الوقت ستعتادين بعيدة عن أسرتك"

"شكراً على نصيحتك يا صديقتي"

بعد سنة واحدة

الله أكبر...الله أكبر...الله اكبر...لا إله إلاّ الله...الله أكبر...الله أكبر ولِلّه الحمد...

        يسمع التكبير في أنحاء العالم، إما في المساجد و إما في البيوت. كلّ المسلمين و المسلمات يكبّرون الله و يحمدونه في هذا اليوم للإحتفال باليوم المبارك، يوم عيد الفطر.فجأة تذكّرت حنيفة رجلاً يرافقها منذ نعومة أظفارها. هو خفيف الروح و رقيق القلب و هو الّذي يربّيها بتربية حسنة كي تكون مرأة صالحة، و يسلّيها عند الحزن. منذ أربع سنوات لم تره و لن تراه مرّة أخرى. لأنّه ترك الدنيا و اطمئنّ في الأخرة. و حنيفة الأن في شوق شديد اليه. فتكسّرت تخيّلها و تعجّبت من مجيئ صديقتها عفيفة و تدعوها إلى صلاة عيد الفطر.

        و في ذلك اليوم، أرادت حنيفة أن ترجع إلى بيتها بدون إخبار أمّ عائشة لأنّها تريد إعطاء أن تفاجئ أمّها. و بعد صلاة عيد الفطر، تستأذن حنيفة من أستاذتها في المعهد للرجوع. و بعد الإنتهاء من أمر اللإستئذان، رجعت حنيفة بسرور ولا صبرله للقاء أمّها. فركبت الحافلة منفردة.

و بعد ساعات وصلت الحافلة في موقفها، وخرجت حنيفة منها فتوجّهت إلى زقاق صغير بسيط بنصف الجري. فوصلت إلى أمام بيتهاو هي في تعجّب شديد لأنّ بيتها غير منظّم ووجدت بابه منفتحا فدخلت إليه و صاحت بأعلى صوتها :

أمّي...أمّي... أين أنت يا أمّي...أتسمعين صوتي؟؟...أجيبي يا أمّي" فتزدحم الدموع في عينيها. و جاءت إليها إحدى صديقاتها و قالت:

"يا بكر مسكين ماذا تفعلين، أنت ما عندك شيئ هنا، أمّك قد تركتك. هي الأن تتزوّج برجل أخر، و رمتك إلى المعهد"

"أنت كذّابة، لم تصدّق أذناي ما سمعت منك، اذهبي من هنا!!!"

"على ما شئت، أنا لا أكذب" فسارت وتركت حنيفة.

        في صمتها،و تفكّرت حنيفة في قول صديقتها، و غمغمت في قلبها: أنت دائما في قلبي و تكونين أمي أبدا كيفما كنت.

-الحمدلله ربّ العالمين-

       

۲۱ديسمبر ۲۰۱۱

era lanch

المرأة عمياء

Diposting oleh abdussalam pada 09:16, 18-Jan-13

كم أنا آسفة لأن الله قد أخذعينىييّ عندما كنت في  نعومة أظفاري، إذا أنا لا أستطيع أن أرى ما  أجمل هذا البلاد .ولا تلوح لي بارقة الأمل للنظر من جديد لأني لا أزيد عن كوني مرأة مسكينة إلاّ إذا كان هناك سخيّ يريد أن يساعدني في التدوية. اسمي نيلى وأنا في الخامس عشر من العمر وأسكن مع أبي فقط لأن... [Baca selengkapnya]

Sang Tulang Rusuk

Diposting oleh abdussalam pada 07:23, 17-Jan-13

Thumbnail“Sudahlah Sa,.. apa karena kamu tidak berani minta talak suamimu? Apa yang kamu pertahankan dari pernikahanmu yang tidak sehat ini?” Tanya Hani’ beruntun, keningnya tampak berkerut, tangannya lembut mengelus pundakku. Mungkin semua orang sedang memikirkan hal yang sama, mereka menganggap keluargaku tidak sehat lagi, karena aku sebagai tulang rusuk suamiku harus menjadi tulang punggung keluarga ini. Namun jauh dari cobaan... [Baca selengkapnya]

الحب المجبور

Diposting oleh abdussalam pada 07:10, 17-Jan-13

الإجبار. لا أحبّ الإجبار. من يحبّ الإجبار؟ لابدّ أن أعمل كلّ شيئ لا أحبّه. فكيف تكون النّتيجة ممتازة إذا عملت ما لا أريده و ما لا أشاء. على سبيل المثال: المدرّس يأمرني بأن أعمل وظيفة كثيرة و تأمر أمّي بأن أنظف و أرتب البيت كلّ صباح و مساء دون الإهتمام بأحوالي. إما كنت في الصّحة والفراحة و إمّا في الألم... [Baca selengkapnya]

Berpoligamilah Jika Kau Mencintaiku

Diposting oleh abdussalam pada 06:55, 30-Okt-12

Thumbnail  Perjalanan hidup ini bagaikan permainan ular tangga. Kadang merosot dan jatuh sampai sejatuh jatuhnya, kadang Tuhan menaikkan posisi kita hingga berada di atas kenikmatan yang tiada tara, dan kadang juga hidup datar-datar saja. Hal seperti itu akan bergulir sesuai ketentuanNya. Ya... Seperti saat ini yang terjadi pada diriku. Setelah melahirkan anak ke 3 aku mengalami sakit tumor otak, sejak saat... [Baca selengkapnya]

cara Mencari Free Proxy

Diposting oleh abdussalam pada 12:17, 12-Sep-12

ThumbnailAssalamu'alaikum Sudah lama gak posting beginian jadi pengen posting, tapi saya tegaskan saya tidak akan posting gratisan, cuma pengen berbagi Cara Mencari Proxy yang bisa buat diajak Berseluncur di dunia Maya. Pake Beha Ternyata sangat Simpel Sob, Anda Cuma membutuhkan Bantuan dari Simbah gugel Dan ketelatenan tentunya. Tak perlu Lama-lama persiapkan kata Kunci seperti Ini remove cookies proxy encript url proxy Atau langsung situs yang... [Baca selengkapnya]

Pertolongan Pertama Mencegah Stroke

Diposting oleh abdussalam pada 20:19, 10-Sep-12

ThumbnailAssalamu'alaikum Apakah sodaramu ada yang terkena Darah tinggi (atau) Hipertensi? Jika ada maka, post ini wajib kamu simak. Saya akan mengupas pertolongan yang harus dilakukan saat orang yang terkena darah tinggi, Kumat. Bahkan sampai Jatuh Ketika ada seorang yang menderita Darah tinggi itu Jatuh, dan wajahnya sampai berubah sekalipun, Yang pertama anda lakukan adalah, ~>> Biarkan, Jangan lakukan apapun, cukup di... [Baca selengkapnya]